الأول إختنق نتيجة الدخان والثاني جُرح في يده

شب على الساعة الواحدة والنصف من صباح أمس حريق بغرفة تابعة للإقامة الجامعية 2000 سرير التابعة لجامعة العفرون غرب ولاية البليدة، ما أسفر عن إصابة طالبين يقيمان فيها، الأول تعرض لجروح أثناء فراره من الحريق، والثاني إختنق، حيث تم نقلهما إلى مستشفى العفرون، أين تلقيا الإسعافات اللازمة.

أوضح الملازم الأول عادل زغيمي، المكلف بالإعلام على مستوى مديرية الحماية المدنية بالبليدة، أن الحريق الذي شب ببعض الأفرشة تم إخماده من طرف عناصر الحماية المدنية بالعفرون، ومنع انتشاره إلى باقي الغرف، كما تم إسعاف طالبين اثنين الأول تعرض لضيق في التنفس جراء الدخان، والثاني أصيب بجروح على مستوى اليد، حيث تم إجلاؤهما نحو مستشفى العفرون كما تم تسجيل إتلاف بعض الأفرشة.

من جهتها فتحت مصالح الدرك الوطني بالعفرون، تحقيقا لتحديد السبب الحقيقي وراء اندلاع هذا الحريق.

أسماء منوري