2000 مقعد بيداغوجي جديد

سيتعزز قطاع التعليم العالي والبحث العلمي بورقلة باستلام “في القريب” منشآت جديدة قبل حلول السنة الجامعية المقبلة (2020/2021)، حسب رئيس الهيئة التنفيذية.

ومن بين هذه الهياكل المرتقبة والتي تسجل ورشاتها “نسبا متفاوتة في تقدم الأشغال “، إنجاز قاعتين متعددتي الرياضات ومركز للترفيه العلمي، فضلا عن 500 سرير، وذلك في انتظار إطلاق عملية تهيئة وإعادة الإعتبار لعدد من الأجنحة المهترئة بإحدى الإقامات الجامعية القديمة، بهدف تحسين ظروف إقامة الطلبة، كما أوضح أبو بكر الصديق بوستة على هامش زيارة ميدانية.

وفي ذات السياق، أضاف بوستة أنه قد تم اتخاذ تدابير”إستعجالية” بغرض تسريع وتيرة الأشغال واستدراك التأخر المسجل في إنجاز تلك المشاريع التي أوكلت لعدد من الشركات الوطنية الخاصة.

كما شدد الوالي على أهمية احترام نوعية الأشغال بالإضافة إلى ضرورة التنسيق بين مختلف الفاعلين المعنيين بغية تجسيد هذه المشاريع في آجالها التعاقدية، مشيرا أن استلام هذه الهياكل سيساهم في ضمان دخول جامعي “مريح ” بجامعة قاصدي مرباح بورقلة.

وفي سياق متصل، ذكر ذات المسؤول، أنه سيشرع في إنجاز 2000 مقعد بيداغوجي ضمن الجهود الرامية للرفع من قدرات الإستقبال وترقية ظروف التكفل بالأعداد المتزايدة للطلبة بجامعة ورقلة التي تتكون من عشرة (10) كليات ومعهدين موزعين على ثلاثة أقطاب جامعية.

الصديق.ب