قرروا مساندة المترشح علي غديري وتمويل حملته الإنتخابية

أعلن رجال أعمال في الخارج إستقالتهم من كونفدرالية رؤساء المؤسسات (FCE سابقا)، التي يرأسها علي حداد، وقرروا مساندة علي غديري، المترشح الحر للإنتخابات الرئاسية المقررة في الـ 18 أفريل القادم، وتمويل حملته الإنتخابية.

المستقيلون من كنفدرالية حداد، الناشطون خارج الوطن في مختلف القطاعات والمجالات، إلتقوا فرادى داخل الوطن وخارجه وفقا لما كشفته مصادر جد مطلعة لـ “السلام”، برجل الأعمال يسعد ربراب، مالك مجمع “سيفيتال”، الذي كان وراء إقناعهم بالإستقالة من كونفدرالية رؤساء المؤسسات، والتوجه لدعم اللواء المتقاعد علي غديري، المترشح الحر للرئاسيات القادمة، وكذا تمويل الحملة الإنتخابية للأخير، وهو ما تعهد المعنيون بالإلتزام به خلال لقاءاتهم مع ربراب.

وعلى ضوء ما سبق ذكره، يستمر نزيف رجال المال والأعمال في كنفدرالية علي حداد، بعدما أعلن منذ أيام قليلة كل من محمد أرزقي أبركان، المدير العام لمؤسسة”Sogemetal SPA”، وحسن خليفاتي، مدير شركة “أليانس” للتأمينات، إلى جانب رجل الأعمال لعيد بن عمر، عن إستقالتهم منها وأعلنوا إنضمامهم للحراك الشعبي الرافض للعهدة الخامسة.

هارون.ر