حجز أسلحة ثقيلة و18 قنبلة مضادة للأفراد

سلّم الإرهابي المدعو “الهمال زيني” المكنى “حمزة” نفسه، اول امس للسلطات العسكرية بتمنراست، بعدما التحق بالجماعات الإرهابية سنة 2016.

الإرهابي كان بحوزته مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف، مسدس رشاش من نوع ” FMDP”، بندقية نصف آلية من نوع سيمونوف، وقذيفتي هاون عيار 82 ميليمتر، 18 قنبلة مضادة للأفراد، بالإضافة إلى أربعة مخازن وكمية من الذخيرة من مختلف العيارات تقدر بـ1690 طلقة، حسب ما افاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي وعناصر الدرك الوطني، إثر دورية بحث وتفتيش بتندوف بالناحية العسكرية الثالثة، تاجر مخدرات على متن مركبة سياحية محملة بـ 34.5 كيلوغرام من الكيف المعالج، في حين حجز حرس السواحل 35.5 كيلوغرام من نفس المادة بالغزوات التابعة للناحية العسكرية الثانية، يضيف البيان.

من جهة أخرى، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بالوادي بالناحية العسكرية الرابعة، ثلاثة أشخاص وحجزت 5808 وحدة من المواد شبه الصيدلانية الموجهة للتهريب، فيما ضبطت مفرزة أخرى بالتنسيق مع مصالح الجمارك بعين أمقل ولاية تمنراست بالناحية العسكرية السادسة، جهازي كشف عن المعادن.

ب.تلمساني