حجز قرابة 3 قناطير من الكيف المعالج في النعامة وتلمسان ووهران

سلم أول أمس إرهابي نفسه إلى السلطات العسكرية بتمنراست وبحوزته مسدس رشاش من نوع “كلاشنيكوف”، ومخازن ذخيرة، ويتعلق الأمر بالمسمى “عقبة كنته سيدي علي”، المكنى بـ “ثابت”، الذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 2009، كما أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، في ذات اليوم عنصر دعم للجماعات الإرهابية بالمسيلة.

أوضحت وزارة الدفاع الوطني، في بيان لها أمس تسلمت “السلام” نسخة منه، أن مفارز للجيش الوطني الشعبي وعناصر حرس الحدود، أوقفوا بكل من تمنراست وبرج باجي مختار، 4 أشخاص وحجزوا شاحنة، ومركبة رباعية الدفع، فضلا عن 7 مولدات كهربائية، 4 مطارق ضغط، وكذا 166 كيسا من خليط الحجارة وخام الذهب، إلى جانب 3 هواتف نقالة، وجهاز اتصال عبر الأقمار الصناعية، إضافة إلى مواد ومعدات التفجير.

في السياق ذاته، تمكنت عناصر حرس الحدود والدرك الوطني من توقيف 6 تجار مخدرات وحجزت سيارتين، و276.8 كيلوغرام من الكيف المعالج بكل من النعامة وتلمسان، كما تم حجز 288 قرصا مهلوسا بتبسة، في حين ضبط عناصر حرس السواحل 38.7 كيلوغرام من الكيف المعالج بوهران.

إنقاذ 5 “حراقة” وإنشتال جثة آخر في سواحل تنس وإحباط محاولة “حرقة” 116 شخصا بوهران .. مستغانم والشلف

من جهة أخرى، تدخل عناصر حرس السواحل بشرشال، خلال عملية بحث وإنقاذ لمهاجرين غير شرعيين على بعد (37) ميلا بحريا شمال تنس، حيث تم إجلاء 5 أشخاص وانتشال جثة واحدة، وفي نفس السياق تم إحباط محاولات هجرة غير شرعية لـ 116 شخصا كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع من طرف حرس السواحل وعناصر الدرك الوطني بكل من وهران ومستغانم والشلف، فيما تم توقيف 6 مهاجرين غير شرعيين من جنسيات مختلفة بتلمسان والطارف.

هاجر.ر