حضّروا عبوات ناسفة لتفجيرها وسط الحشود الشعبية

تمكّنت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع عناصر الدرك الوطني من توقيف خمسة عناصر دعم للجماعات الإرهابية بباتنة التابعة للناحية العسكرية الخامسة، خلال الفترة من 3 إلى 7 جويلية الجاري كانوا يخطّطون لتنفيذ عمليات ارهابية تستهدف المتظاهرين السلميين.

وأفاد بيان لوزارة الدفاع الوطني، أن التحقيقات كشفت أن إرهابيين غير مبحوث عنهم كانوا يخطّطون لتنفيذ هجمات إرهابية تستهدف المتظاهرين السلميين عبر مناطق مختلفة من الوطن، وذلك باستعمال عبوات متفجرة، يتعلق الأمر بكل من “ع. وائل” و”ب. أيمن” و”م. خالد” و”م ساعد” و”م. عبد الرحمان”.

وفي إطار محاربة التهريب والجريمة المنظّمة، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع حرس الحدود، خلال عمليات متفرقة بكل من جانت بالناحية العسكرية الرابعة وعين قزام وبرج باجي مختار بالناحية العسكرية السادسة، 21 منقبا عن الذهب وحجزت 16 مولدا كهربائيا، ثمانية مطارق ضغط، خمسة أجهزة للكشف عن المعادن 20 كبسولة كهربائية و10 أمتار من الفتيل الصاعق، بالإضافة إلى 28 قنطارا من خليط الحجارة وخام الذهب، ثلاث شاحنات ومركبتين رباعيتي الدفع، يضيف البيان.

في سياق متصل، ضبط حرس السواحل ببني صاف بولاية عين تموشنت بالناحية العسكرية الثانية، 30 كيلوغراما من الكيف المعالج، فيما أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي وعناصر الدرك الوطني، إثر عمليات منفصلة بكل من ورقلة بالناحية العسكرية الرابعة وبشار بالناحية العسكرية الثالثة وتمنراست بالناحية العسكرية السادسة، تاجري مخدرات وحجزت 2.9 كيلوغرام من الكيف المعالج و31319 قرصا مهلوسا.

من جهة أخرى، أحبط حرس السواحل بكل من سكيكدة والقالة بالناحية العسكرية الخامسة، محاولتي هجرة غير شرعية لـ 23 شخصا كانوا على متن قاربين تقليديي الصنع، فيما تم توقيف 24 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بتلمسان بالناحية العسكرية الثانية.

ب.تلمساني