شباب بلوزداد

ندّدت إدارة فريق شباب بلوزداد بالأحداث غير الرياضية التي عرفها لقاء لجولة الماضية حين واجه أشبال عبد القادر عمراني المضيف مولودية بجاية بملعب هذا الأخير، في إطار الجولة ما قبل الأخيرة من البطولة الوطنية التي انتهت بهدف نظيف لأصحاب الأرض، وكادت تتوقف المباراة، قبل نهاية الشوط الأول، بعد اجتياح أنصار “الموب” أرضية الملعب، لتقرر إدارة “العقيبة” رفع تقريرا أسودا للجنة الانضباط التابعة للرابطة الوطنية لكرة القدم.

وعلقت إدارة الفريق على ما حدث عبر نشر بيان على الصفحة الرسمية لمواقع التواصل الاجتماعي، وقالت:” يمكن تسمة ما حدث كل شيء سوى مباراة في كرة القدم، لقد قاموا بجلب تم جلب بلطجية على شكل أعوان لإخافة لاعبينا قبل اجتياح الملعب متبوع بجملة من الاعتداءات الجبانة مثلما توضحه بعض الفيديوهات التي  التقطها أنصارنا وهو ما دفعنا لعدم الموافقة على إكمال المواجهة حفاظا على حياة لاعبينا”، وأضاف: “الحكم عاشوري كانا منحازا ولولا الخوف من سحب النقاط لقاطعنا المباراة”.

إيسري.م.ب