منذ 2002 إلى نهاية الشهر المنقضي

تم بولاية وهران إحصاء أزيد من 500 حالة تعدي على الأراضي الفلاحية منذ 2002 الى الآن، حسبما صرحت به المديرية الولائية للمصالح الفلاحية.

وقد سجلت ذات المصالح منذ عام 2002 الى يومنا، أكثر من 500 حالة تعدي على الأراضي الفلاحية من بينها انجاز بناءات سكنية فوضوية أو تجزئة قطع أراضي أو مجمعات سكنية شيدت فوق أراضي فلاحية بدون رخص أو بطريقة غير قانونية .

ولحماية العقار الفلاحي واسترجاع غير المستغل منه في النشاط الفلاحي تم اتخاذ سلسلة من الإجراءات منها توجيه إنذارات للفلاحين من أجل إرجاع الأرض إلى حالتها الأصلية وإشعار مديرية الديوان الوطني للأراضي الفلاحية من أجل اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، كما أشير إليه.

ومن جملة الاجراءات أيضا إخطار المصالح المختلفة المعنية بما في ذلك المجالس الشعبية البلدية لإصدار قرار هدم البناية في أجال لا تتعدى ثمانية أيام ابتداء من تاريخ استلام محضر إثبات هذه المخالفة عند انتهاء المهلة.

ص.م