حمل خبراء الصحة مسؤولية انتقال عدوى التهاب الكبد الفيروسي من فئة “B” و”C” إلى عدم احترام بعض عيادات جراحة الأسنان الخاصة في بلادنا لبروتوكولات تعقيم التجهيزات من جهة، وكذا لغياب النظافة ونقص فادح في تكوين تخصص مساعد طبيب الأسنان من جهة أخرى.