وضع المتهم الرئيسي تحت الرقابة القضائية فيما تغيرت مراكز باقي الأطراف إلى شهود وضحايا

قام عناصر الفرقة الاقتصادية التابعة لأمن ولاية المسيلة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، بتقديم 7 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 37 و57 سنة أمام العدالة بخصوص قضية تتعلق بإساءة إستغلال الوظيفة والتزوير واستعمال المزور في محررات إدارية واختلاس وتبديد المال العام والإهمال الواضح المؤدي إلى ضرر.

وبعد إستكمال التحقيق في هذا الخصوص تم تقديم أطراف القضية أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة المسيلة الذي أحالهم لقاضي التحقيق لدى نفس المحكمة الذي وضع المتهم الرئيسي تحت الرقابة القضائية فيما تغيرت مراكز باقي الأطراف إلى شهود وضحايا.

سهام خلفاوي