لضبط ترتيبات الندوة الوطنية للمجتمع المدني المقررة في الـ 15 جوان الجاري

شارك أمس ممثلو أزيد من 50 نقابة وجمعية ومنظمة، في الاجتماع التشاوري الرابع للديناميكيات الثلاث (تحالف النقابات الحرة، المنتدى الوطني للتغيير، وتحالف المجتمع المدني)، لضبط الترتيبات الفنية واللوجيستيكية الخاصة بالندوة الوطنية للمجتمع المدني المقررة يوم 15 جوان الجاري من أجل الاتفاق حول خارطة طريق للخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد.

أكد المشاركون في الإجتماع السالف الذكر، الذي إحتضنه مقر المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع ثلاثي الأطوار للتربية “كناباست”، أنهم لا يمثلون الحراك الشعبي و لا ينوون التفاوض باسمه، مشيرين إلى أنهم جزء من الحراك.

هذا وناقش المعنيون ورقتي طريق، الأولى تتمثل في هيئة منتخبة تقوم بوضع الدستور قبل الانتخابات الرئاسية، والثانية تتعلق بالتعجيل في تنظيم انتخابات رئاسية تفرز رئيسا منتخبا بنزاهة وبشفافية مهمته الأولى ستكون وضع دستور جديد.

هارون.ر