طبقا لأحكام الفقرة 5 من المادة 102 من الدستور

يجتمع البرلمان بغرفتيه بعد غد الثلاثاء بقصر الأمم بنادي الصنوبر في العاصمة، للمصادقة على إثبات الشغور النهائي لمنصب رئيس الجمهورية.

أوضح المجلس الشعبي الوطني، في بيان له أمس تسلمت “السلام” نسخة منه، أن هذا الإجتماع يأتي تبعا لإجتماع مكتبي غرفتي البرلمان الذي إنعقد يوم الخميس الماضي بمقر مجلس الأمة تحت رئاسة، عبد القادر بن صالح، رئيس الغرفة العليا للبرلمان، بحضور معاذ بوشارب، رئيس المجلس الشعبي الوطني، وطبقا لأحكام المادة 102 (الفقرة 5) من الدستور، والمادة 101  القانون العضوي رقم 16-12 المؤرخ في 22 ذي القعدة عام 1437 الموافق 25 أوت سنة 2016، الذي يُحدِّد تنظيم المجلس الشعبي الوطني ومجلس الأمة، وعملهما، وكذا العلاقات الوظيفية بينهما وبين الحكومة.

قمر الدين.ح