أعلنت جامعة الجزائر 2 عن إعادة توزيع الكاميرات الامنية حسب النقاط السوداء داخل المؤسسة وبرمجة دورات تكوينية خاصة بالتدخل والإسعاف الاولى داخل البنايات الجديدة بالشراكة مع مصالح الحماية المدنية وتفعيل المخطط الأمني الشامل للمؤسسة.
وفي لقاء جمع النقابة الوطنية لمستخدمي الادارة العمومي ومدير الجامعة الدكتور سعيد بومعيزة تقرر إعادة النظر في طريقة توزيع أعوان الأمن بين الكليات والمعاهد عملا بلا مركزية التسير مع تحمل كل إدارة مسؤوليتها في ذلك وهذا حسب القرار الوزاري المشترك فضلا عن مراسلة الجهات الوصية قصد الترخيص بغلق الباب الرئيس الحالي للجامعة بصفة نهائية والإكتفاء بمدخل واحد من جهة محطة نقل الطلبة وهذا لأن كل التقارير المرفوعة والحوادث المتكررة تثبت الدور السلبي للمدخل السالف الذكر.
كما تقرر اعادة النظر في توزيع خارطة الموارد البشرية حسب مستجدات التقسيم الجديد للكليات والمعاهد فضلا على ضرورة اطلاع المستخدمين على نقطة المردودية قبل التصرف فيها وهذا حسب المادة 102 من الامر 06/03 والعمل على تحسين ظروف العمل وتحفيز كل من ثبت عليه التفاني في عمله
أما بخصوص لجنة الشؤون الاجتماعية تقرر العمل على تسطير برنامج سنوي متكامل ومتفق عليه من طرف الشركاء الإجتماعيين، إعادة تأهيل المطعم الخاص بالعمال والأساتذة وفتح من جديد والعمل على توفير سيارة إسعاف داخل الجامعة ودعم المركز البريدي الجامعي بالة للصرف الالي واعطاء اوامر لمسؤولي الأمن بمكافحة جميع المظاهر الغريبة والسلبية داخل الحرم الجامعي مع تفعيل دور المجالس التأديبية.