بسبب 232 حريقا منذ بداية السنة

أدت الحرائق التي نشبت بغابات النخيل عبر مختلف المناطق بولاية ورقلة، خلال السداسي الأول من هذه السنة، إلى إتلاف ما لا يقل عن 2267 نخلة، حسب مديرية الحماية المدنية.

وعرفت ورقلة خلال نفس الفترة اندلاع 232 حريقا بغابات النخيل، مما تسبب أيضا في إتلاف 5525 مترا طوليا من الحواجز المستعملة من طرف المزارعين لحماية بساتين النخيل من مختلف المؤثرات الخارجية إلى جانب إتلاف أيضا أكثر من 100 ألف متر مربع من الغطاء النباتي.

وقد سجلت مديرية الحماية المدنية، زيادة محسوسة في عدد أشجار النخيل المتلفة بفعل الحرائق على مستوى الولاية، مقارنة بنفس الفترة من السنة المنصرمة، حيث لم يتجاوز خلالها عدد النخيل المتلف بفعل الحرائق 1953 نخلة.

وتم إحصاء 380 حريقا بولاية ورقلة خلال سنة 2018 (239 في السداسي الأول)، أسفر عن إتلاف 3049 نخلة.

كما تم تسجيل خلال العشر سنوات الماضية حدوث بولاية ورقلة 3897 حريقا وسط غابات النخيل نتج عنه لإتلاف 40579 نخلة.

عبد الودود.س