في قضية فساد جديدة

مثل الوزير الأول السابق، أحمد أويحيى، صباح أمس أمام المستشار المحقق لدى المحكمة العليا بالعاصمة للتحقيق معه في قضية فساد.

ويتابع أويحيى، في عدة قضايا فساد مفتوحة ضد رجال أعمال، وواجه في التحقيقات السابقة تهما تتعلق بسوء استغلال الوظيفة، وتبديد المال العام، فضلا عن منح امتيازات غير مبررة.

هذا وكان المستشار المحقق بالمحكمة العليا، أمر يوم 12 جوان الماضي بإيداع أويحيى، الحبس المؤقت في المؤسسة العقابية بالحراش.

رضا.ك