كذّبوا كل الأخبار المتداولة بخصوصهم حول هذه القضية

نفى كل من أحمد أويحيى، الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، ومعاذ بوشارب، منسق هيئة تسيير حزب جبهة التحرير الوطني، وعمار غول، رئيس حزب تجمع أمل الجزائر “تاج”، وعمارة بن يونس، رئيس الحركة الشعبية الجزائرية، مشاركتهم في الإجتماع “المشبوه” الذي كشف عنه، الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، وكذبوا كل الأخبار والمعلومات المتداولة بخصوصهم في هذه القضية، وبعدما إستنكروا في بيانات صادرة عن تشكيلاتهم السياسية مثل هذه الإشاعات، أكدوا أن الهدف منها تشويه صورة قادتها، وتوعدوا مروجيها بالمتابعة القضائية.

هارون.ر