أسرّت مصادر من المؤسسة العقابية للحراش لـ”السلام”، أن الادارة رفضت تقديم وجبة خاصة لأحمد أويحيى الوزير الأول السابق الموجود رهن الحبس وأجبر على أكل ما يأكله جميع المساجين.