في جو جنائزي مهيب، ودع سكان اقليم دائرة اولف خاصة وادرار عامة وبحضور والي الولاية حمو بكوش العلامة الشيخ الحاج عبد الرحمن حفصي عن عمر ناهز 86 سنة بعد صراعه مع المرض.

ويعد الشيخ المغفورله احد تلامذة العلامة القطب مولاي احمد الطاهري الادريسي بسالي وكان يعمل اماما بمسجد عمنات ببلدية اولف وكرس حياته في تعليم الناس القرآن. وشيع جمع غفير من مواطني المنطقة وخارجها الشيخ الفقيد في جو جنائزي مهيب.