طلبت شركة السيارات الألمانية الشهيرة “أودي” لاعبي برشلونة الإسباني بإعادة السيارات التي حصلوا عليها أثناء فترة رعاية الشركة للنادي وكانت “أودي” منحت لاعبي برشلونة العام الماضي السيارات التي اختاروها بأنفسهم ضمن اتفاق الرعاية الذي تم بين الشركة والنادي وحسب صحيفة “آس” الإسبانية أكدت أن “أودي” أنهت رعايتها لبرشلونة في نهاية شهر جوان المنقضي لتطالب باسترداد سياراتها وامهلت ميسي وزملائه 3 أسابيع لاسترداد سياراتها التي كانت أغلاها من نصيب سيرخيو بوسكيتس بقيمة 192 ألف جنيه إسترليني وأقلها سعرا من نصيب إيفان راكيتيتش 65 ألف جنيه إسترليني علما ان البرصا تعاقد مع شركة “كوبرا” الذي ستدفع أكثر مما كانت تدفعه “أودي” مقابل الرعاية التي استمرت على مدار 13 عاما متتاليا.