يسعى الأرجنتيني نيكولاس أوتاميندي، مدافع مانشستر سيتي، لحسم مستقبله مع مدرب الفريق، بيب غوارديولا، على الرغم من أن عقده ينتهي في صيف 2022.

وعلى الرغم من كونه من أفضل لاعبي الفريق في الموسم الماضي، إلا أن أوتاميندي خسر مكانه الأساسي هذا الموسم لصالح إيمريك لابورت وجون ستونز.

وقالت صحيفة “صن” البريطانية، إن اللاعب الأرجنتيني صاحب الـ30 عامًا سوف يجري محادثات مع غوارديولا، ليعرف ما إذا كان لديه مستقبل في الفريق أم لا.

وكشفت الصحيفة أن برشلونة وريال مدريد، يهتمان بالحصول على المدافع الدولي الأرجنتيني، الذي يحصل على 90 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، ولكن في حال استمرار غيابه عن الفريق فسيغادر الصيف المقبل.

وشارك أوتاميندي في 7 مباريات في مختلف المسابقات هذا الموسم، 3 منها في الدوري الإنجليزي الممتاز، وكان آخر ظهور له مع الفريق في 29 سبتمبر الماضي أمام برايتون في الدوري.

يذكر أن أوتاميندي انضم لمانشستر سيتي في صيف عام 2015، قادمًا من فالنسيا الإسباني مقابل 28.5 مليون جنيه إسترليني، وخاض حتى الآن 144 مباراة مع الفريق.