تعرّض لمحاولة انقلاب قادها الإرهابي “أبو معاذ الجزائري”

حدّدت القوات العسكرية الامريكية مكان اختباء ابو بكر البغدادي زعيم التنظيم الارهابي الذي يطلق على نفسه اسم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش” على الحدود بين العراق وسوريا.

سارة .ط

رجّح مصدر أمني عراقي في تصريح لوكالة الأنباء الاردنية أن يكون زعيم تنظيم “داعش” أبو بكر البغدادي وخمسة من وزرائه من بين المحاصرين على مقربة من الحدود العراقية – السورية، مضيفا ان قوة أمريكية تحاصر عناصر “داعش” في آخر معقل لهم في سوريا بمنطقة صغيرة في دير الزور على الحدود العراقية.

وأشار ذات المصدر، أن القوات العراقية تراقب العملية وتتأهب لمواجهة أي تطورّات قد تحصل من أجل حماية الحدود العراقية من محاولة دخول الإرهابيين.

هذا وكان دونالد ترامب الرئيس الأمريكي قد اكد نهاية الأسبوع الفارط انه سيدلي في خطاب موجّه إلى الأمريكيين بإعلان مهم بشأن سوريا في غضون الـ24 ساعة المقبلة، كما رجّح البعض أن ترامب سيعلن إلقاء القبض على زعيم تنظيم “داعش” أبو بكر البغدادي، في وقت اكد العميد يحيى رسول الناطق باسم العمليات المشتركة في العراق في تصريح لقناة “السومرية” إنه في حال تم تحديد مكان البغدادي سيتم استهدافه والقضاء عليه.

يذكر ان ابو بكر البغدادي تعرّض الى محاولة انقلاب الشهر الماضي بعدما قام مقاتلون أجانب بتحدّي قيادته في مخبأه في قرية قرب بلدة الهجين في وادي الفرات، حيث لا يزال التنظيم الارهابي المذكور يتمسك بما تبقى لديه من مناطق.

وأكّدت صحيفة “الغارديان” البريطانية ان خطّة التحرّك ضد البغدادي أدت لمناوشات بين المقاتلين حيث نقل عدد منهم أمير التنظيم إلى مكان خالي في الصحراء، فيما خصّص البغدادي مكافأة مالية لمن يقدم معلومات عمن شارك في عملية الانقلاب كما وضع جائزة لمن يقتل أبو معاذ الجزائري الارهابي القديم والذي يعتقد أنه واحد من 500 ارهابي يقفون وراء المؤامرة المدبّرة ضد زعيم تنظيم “داعش”