أفرادها اختصوا في ترويج المخدرات والمهلوسات

تمكنت أول أمس، قوات الشرطة بأمن بولاية عنابة، من تفكيك شبكة إجرامية مختصة في الإعتداء على المواطنين والمتاجرة في المؤثرات العقلية والمخدرات، مع حجز أسلحة بيضاء خطيرة، وأياد بلاستيكية مقطوعة كانوا يستعملونها في ترويع ضحاياهم وسلبهم ممتلكاتهم.

أوضحت مديرية أمن ولاية عنابة، في بيان لها أمس تحوز “السلام” على نسخة منه، بأن مصالح الأمن الحضري الثامن، تمكنت من توقيف 5 أشخاص، عن قضية ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية وتكوين عصابة أحياء تخلق جو انعدام الأمن في أوساط الأحياء السكنية بغرض السيطرة عليها، من خلال الاعتداء المعنوي والجسدي والمساس بممتلكاتهم باستعمال أسلحة بيضاء لبثّ الرعب والترويع، وقد مكّنت العملية من حجز أسلحة بيضاء محظورة تتمثل في سيوف وسكاكين، ورمح بندقية صيد، ومجسّم لسلاح ناري، بالإضافة إلى مجسّم يدين تبدوان أنهما يدين بشرية تم بترهما أثناء الاعتداءات، كما تم حجز قطع من الكيف المعالج و9 وصفات طبية مختومة وفارغة، هذا وقد جرى تقديم المشتبه فيهم للمثول أمام العدالة لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة.

عساس كوثر