إستدعاء المدير وموظفين بالمركّب الرياضي 18 فيفري

فتحت مصالح الشرطة القضائية بأمن ولاية أدرار، تحقيقات أمنية موسّعة بقطاع الشباب والرياضة تتعلّق بتسيير المركّب الرياضي 18 فيفري، حيث تم سماع مدير المركب الرياضي وعددا من الموظفين بالإضافة إلى المحاسب المالي.

وانطلقت التحرّيات في قضية الحال بناء على شكوى قدّمها المحاسب المالي للمركب إلى النائب العام لدى مجلس قضاء ادرار تفيد بوجود تجاوزات في المركّب الرياضي.

ومثل مدير المركب الرياضي والمحاسب المالي أمام الضبطية القضائية خلال الأسبوع الجاري، كما تم توجيه استدعاء لعدد من الموظفين سيمثلون تباعا أمام الشرطة القضائية، من بينهم المكلّف بالاستشارات حول الصفقات والإدارة والمالية.

هذا وتم ارسال مستندات القضية إلى الجهات القضائية المختصّة اقليميا التي طلبت توسيع التحقيقات من جديد، بعد ثبوت استغلال المدير لوظيفته في تسليم صفقة شراء وسائل النظافة لأحد أقاربه، كما أمضى المكلّف بالمخزن وصل دخول وسائل ومعدّات وهمية.

للإشارة، فإن المدير الولائي للشباب والرياضة تلقى إخطارا بالقضية بصفته المسؤول الأول عن القطاع، حتى والي الولاية الذي يُنتظر أن يصدر قرارا بتوقيف مدير المركب الرياضي تحفظيا إلى غاية صدور قرار العدالة.

بوشريفي.ب