دعت لإسقاط التهم عنهم ورافعت لتمكين القضاء من أداء مهامه دون ضغوط

نددت منظمة العفو الدولية، بإعتقال المتظاهرين خلال مسيرات الحراك الشعبي في بلادنا، وسجلت في بيان لها أمس إطلعت عليه “السلام”، إعتقال ما يناهز 311 شخصا من المتظاهرين، منذ 22 فيفري الماضي بالإستناد إلى أرقام قدمتها المديرية العامة للأمن الوطني، حيث طالبت ماجدالينا مغربي، نائبة مدير قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في “أمنسيتي”، بإسقاط التهم على الأشخاص المعتقلين، هذا بعدما أشادت بسلمية المسيرات التي لا تستدعي حسبها إعتقال المشاركين فيها، ورافعت المنظمة ذاتها – يضيف المصدر ذاته- للسماح للسلطات القضائية بالقيام بأدوارها بشكل مستقل دون تدخل أو ضغوط.