استبشر الفلاحون بالولاية التي عرفت تهاطلا لكميات معتبرة للأمطار في الأيام الأخيرة خيرا بعد تخوفهم من تراجع الإنتاج هذا الموسم نتيجة الجفاف الذي هدد عشرات الهكتارات من المحاصيل بالتلف بعدما فشل أصحابها في شراء مياه الصهاريج لسقيها.

هذا وقد تنفس فلاحو ولايات عين الدفلى، الشلف، غليزان، المدية وغيرها الصعداء بفضل الأمطار المتهاطلة مؤخرا مما سينقذ هذا الموسم.