كشف ماسيميليانو أليغري، مدرب جوفنتوس، سبب غياب الدوافع لدى فريقه، عقب التعادل الإيجابي (1-1) مع الغريم تورينو، أول أمس الجمعة، بمنافسات الأسبوع 35 من الدوري الإيطالي.

وقال أليغري، في تصريحات للموقع الرسمي للنادي: “أمر واضح أنه عندما تفوز بالبطولة، يصبح من الصعب العثور على الدوافع”.

 وأضاف: “مقارنة بمباراتنا في سان سيرو الأسبوع الماضي، فنحن بدأنا اليوم بشكل أفضل، وإذا لم نستقبل هدفًا في الشوط الأول لكانت للمباراة حسابات أخرى”.

 وتابع: “لقد كانت مباراة جيدة، في الشوط الأول وبغض النظر عن الهدف الذي استقبلناه، سمحنا لهم ببعض الفرص، لكن في الشوط الثاني حققنا أداءً جيدًا”.

وختم أليغري: “ليوناردو سبينازولا وصل إلى ذروته، رونالدو سجل هدفًا جميلاً، الجميع تصرف بشكل جيد في مباراة الليلة، أنا سعيد أيضًا باللاعبين الذين ظهروا للمرة الأولى. اليوم جاء دور ماتيوس بيريرا، وربما من هنا حتى نهاية الموسم سيكون هناك أكثر من لاعب”.

وحسم جوفنتوس لقب الدوري الايطالي لصالحه، حيث يمتلك 89 نقطة في صدارة “الكالتشيو”،  ويحتل تورينو المركز السادس برصيد 57 نقطة.