قال أليسون بيكر، حارس ليفربول، إن فريقه ليس لديه أي نية، للتضحية بتقدمه في دوري أبطال أوروبا، من أجل إنعاش آمال الفوز بالبريمير ليغ، وسيبذل قصارى جهده لحصد اللقبين.

وكان محمد صلاح، زميل أليسون، قد ذكر أنه مستعد للتضحية بحلم الفوز بدوري الأبطال، من أجل مساعدة فريقه على إحراز لقب الدوري الممتاز، لكنه أبدى رغبته أيضا في التنافس بجدية على البطولتين.

وقال أليسون، خلال مؤتمر صحفي أمس الثلاثاء، قبل مواجهة بايرن ميونخ في إياب ثمن نهائي دوري الأبطال، اليوم “هدفنا الفوز بلقب الدوري، وكل بطولة نخوضها، ودوري أبطال أوروبا بكل تأكيد”.

وأردف “لا يمكن أن نختار البطولة التي نريدها، في الواقع لدينا القدرة على الاختيار، ونحن نختار البطولتين”.

وتأتي تعليقات حارس منتخب البرازيل، لتكرر ما قاله يورغن كلوب مدرب ليفربول، قبل اللعب في ضيافة بايرن، الذي فرض التعادل ذهابًا على الريدز (0-0).