المشروع يشمل 14 ولاية ساحلية

دخل المرسوم التنفيذي رقم 19-73 المؤرخ في 19 فيفري 2019 المتضّمن منح الوكالة الوطنية لتثمين موارد المحروقات “ألنفط” سندا منجميا لنشاطات البحث و/أو استغلال المحروقات في عرض البحر حيز التنفيذ بعد نشره في الجريدة الرسمية رقم 12.

وتمنح الوكالة الوطنية لتثمين موارد المحروقات بمقتضى المرسوم التنفيذي سندا منجميا لنشاطات البحث و/أو استغلال المحروقات في المساحة المسماة ” أوفشور الجزائر” والتي تبلغ مساحتها 131.165,44 كيلومتر مربع وهي مجاورة لأقاليم ولايات الطارف، عنابة، سكيكدة، جيجل، بجاية، تيزي وزو، بومرداس، الجزائر، تيبازة، الشلف، مستغانم، وهران، عين تيموشنت وتلمسان.

وحسب ما جاء في المادة الثانية من المرسوم التنفيذي، فإنه “تحدد مساحات البحث و/أو استغلال المحروقات موضوع السند المنجمي طبقا للمخططات الملحقة بأصل هذا المرسوم عن طريق الايصال التتابعي للنقاط المحددة إحداثياتها الجغرافية المرفقة بأصل المرسوم”.

هاجر.ر