تنطلق أشغال إنجازها خلال السنة الجارية

استفادت ولاية البليدة من حصة سكنية من صيغة الترقوي المدعم تضم 1.350 وحدة سكنية ستنطلق أشغال انجازها خلال السنة الجارية، حسبما أعلن عنه مؤخرا والي الولاية، يوسف شرفة.

وأوضح شرفة على هامش زيارة العمل والتفقد التي قادته لبلديتي بني

تامو ووادي العلايق للوقوف على سير عدد من المشاريع التنموية الجاري انجازها، أن “الولاية استفادت من حصة سكنية إضافية تضم 1350 وحدة من صيغة الترقوي المدعم وهي الصيغة الجديدة المستحدثة لفائدة طالبي السكن الذين لا يتعدى دخلهم الشهري ستة مرات الأجر الوطني الأدنى المضمون”.

وأضاف ذات المسؤول أن أشغال انجاز هذه المشاريع السكنية ستنطلق جميعها في غضون السنة الجارية، مشيرا إلى أن عملية اختيار الأوعية العقارية التي ستحتضن هذه السكنات شارفت على الانتهاء في انتظار اختيار المؤسسات التي ستوكل لها مهمة الإنجاز.

وفي سياق ذي صلة، جدد الوالي تأكيده بنشر القوائم الإسمية الخاصة

بالمستفيدين من نحو13 ألف وحدة سكنية من صيغة العمومي الإيجاري شهر مارس المقبل على أن يشرع في توزيعها ابتداء من شهر جوان المقبل.

وكان الوالي قد عاين خلال هذه الزيارة، مشروع انجاز 200 وحدة سكنية من صيغة العمومي الإيجاري الجاري انجازها ببلدية بني تامو والتي ستوزع هي الأخرى شهر جوان المقبل لتضاف لنحو 150 وحدة موجهة للقضاء على السكن الهش بذات البلدية ستوزع هي الأخرى شهر جويلية المقبل.

وببلدية وادي العلايق، وقف المسؤول التنفيذي الأول على أسباب توقف مشروع سكني هام يضم 600 وحدة من صيغة العمومي الإيجاري بعد انسحاب الشركة الصينية المشرفة على الإنجاز منذ نحو ما يقارب السنة بسبب مشاكل تتعلق بدفع مستحقاتها أين أمر والي بعقد اجتماع طارئ لإعادة بعض الأشغال التي شارفت على الانتهاء بغية توزيعها أيضا خلال السنة الجارية.

وفي إطار الشق التنموي، كشف الوالي عن انطلاق جملة من المشاريع المندرجة في إطار البرنامج الإستعجالي التنموي الذي رصد له غلاف مالي معتبر قدر بـ13 مليار دج بهدف تحسين الإطار المعيشي للمواطن البليدي.

ومن بين هذه المشاريع تزفيت وإعادة تهيئة الطرقات وكذا ربط عدد من الأحياء بشبكتي الكهرباء والغاز بالإضافة إلى مشروع حماية بلدية بوعرفة من خطر الفيضانات والمتمثل في تنقية الوديان المحاذية لها وتدعيمها بجدران إسمنتية وهو المشروع الذي ستستفيد منه بلديات أخرى مصنفة كنقاط سوداء على غرار وادي العلايق وبني مراد.

كما عاين شرفة خلال هذه الزيارة التي تندرج في إطار سلسلة الزيارات التي مست العديد من بلديات الولاية للوقوف على مختلف المشاكل التي يعاني منها المواطن وكذا النقائص المسجلة، على سير العديد من المشاريع التنموية على غرار انجاز قاعة متعددة الخدمات ببني تامو وكذا مشروع انجاز المجمع الرئيسي للصرف الصحي على مسافة 720م متر بحي الزاوية (بلدية بني تامو) بالإضافة إلى تهيئة ملاعب جوارية.

س. و