بعث فريق شبيبة القبائل برسالة واضحة لكل النوادي الجزائرية، والإفريقية، بعدما رصدت عدسات الكاميرات تدريبات النادي على شاطئ البحر خلال التربص الذي دخله النادي بمدينة تيقزيرت، بحضور الجمهور، دون شرطة ولا أي شيء والجميل أن الإدارة كانت واقفة مع أنصار النادي.