الوالي دعا المواطنين منحه الوقت لتجسيد المشاريع المبرمجة

كشف نويصر كمال والي ولاية خنشلة عن استفادة عدة قطاعات بمبالغ مالية جد معتبرة لانجاز بعض المشاريع التنموية لفائدة المواطنين، خاصة منها ذات الأولوية مضيفا أن المبلغ الممنوح للسنة الجارية فاق ألف ومائة مليار سنتم، منها توصيل الغاز والكهرباء لكل التجمعات السكنية عبر بلديات الولاية وإنجاز ثانوية نموذجية بمبلغ 13 مليار سنتيم، ومركز متعدد الخدمات الصحية ببلدية متوسة بالإَضافة إلى ترميم كل المدارس الابتدائية  والمتوسطات والثانويات وبعض المؤسسات التكوينية على مستوى تراب الولاية.

 كما ذكر المتحدث أن قطاع الشباب والرياضة هو الآخر استفاد من مشاريع مختلفة منها إنجاز العديد من المشاريع الشبانية كالملاعب الجوارية والمسابح ودور الشباب، إضافة إلى تغطية أراضي الملاعب بالعشب الاصطناعي بمبلغ مالي يفوق 33 مليار سنتيم.

كما خصصت الولاية مبالغ مالية معتبرة لمشاريع حماية المدن من الفيضانات كبلديات الرميلة، متوسة، وتاوزيانت، حيث دعا الوالي المواطنين للتحلي بالهدوء والاستقرار لمنحه فرصة كبيرة للعمل ومتابعة انجاز المشاريع ميدانيا، كما طمأن المقاولات ومؤسسات الإنجاز بتوفير السيولة المالية فقط وعليهم بالإسراع في انجاز المشاريع واحترام دفتر الشروط لتسليم المشاريع في وقتها وذلك لتمكين المواطن من استغلالها والعيش في أحسن الظروف، لتبقى المطالب الأساسية للمواطنين السكن، الغاز والكهرباء، وتهيئة الأحياء والطرقات وأماكن الترفيه والتنزه.

نوي .س