يرى المكسيكي خافيير أجيري، المدير الفني لمنتخب مصر، أن الفراعنة يملكون ميزة واحدة تجعلهم المرشح الأول لحصد لقب بطولة الأمم الأفريقية التي تستضيفها مصر في الفترة بين 21 جوان الجاري و19 جويلية المقبل.

وقال أغيري في حوار للموقع الرسمي لاتحاد الكرة المصري، إن اللقب الأفريقي لن يخرج عن 5 منتخبات هي الأقوى من بينها مصر ولكن الفراعنة يملكون الميزة الأكبر بإقامة البطولة على أرضهم ووسط جماهيرهم.

وأضاف:” أطالب جماهير الكرة المصرية بدعم غير عادي للفراعنة في البطولة القارية والوقوف خلف المنتخب لتحقيق الهدف المطلوب وهو حصد لقب كأس الأمم الأفريقية”.

وأثنى أغيري على قرار تأجيل مباريات الدوري وكأس مصر إلى ما بعد بطولة أمم أفريقيا مؤكداً أنه أفاد اللاعبين بدنياً ونفسياً قبل البطولة، وهو ما أصبح واضحاً خلال معسكر الإعداد للكان.

وأشاد المدرب المكسيكي باللاعب نبيل عماد دونغا نجم وسط بيراميدز مؤكداً أنه يلعب بأسلوب مميز في الضغط واستخلاص الكرة كما أكد أن عبد الله السعيد صانع ألعاب بيراميدز استحق العودة لمنتخب مصر بعد تألقه مؤخراً.

ولفت إلى أن وليد سليمان صانع ألعاب الأهلي لاعب قدير وعودته للمنتخب رغم وصوله إلى 35 عاماً ترجع لتغيير إستراتيجية المنتخب بعد إقامة البطولة القارية في مصر بدلاً من الكاميرون.

وأوضح أن منتخب مصر لا يعاني أزمة هجومية في ظل وجود الثلاثي أحمد حسن كوكا ومروان محسن وأحمد علي الذي أشار إلى أنه سيشعل المنافسة على هذا المركز في صفوف المنتخب.

وأشار إلى أنه تعمد اختيار لاعبين مختلفين في إيقاع اللعب وخاصة في خط الدفاع بجانب وجود عناصر تستطيع بناء الهجمات بشكل سليم مثل طارق حامد وأحمد حجازي وأحمد منصور ودونجا وباهر المحمدي.

وأكد أن المجموعة التي يلعب بها منتخب مصر تضم 3 منتخبات متقاربة إلى حد كبير وهي زيمبابوي وأوغندا والكونغو.

وقال: “هي فرق منظمة داخل الملعب وتمتلك سرعات عالية تفيدها في تنفيذ الهجمات المرتدة التي تعتمد عليها وهو ما يتطلب استغلال الفرص”.