دخل صلاح الدين دحمون، وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، تاريخ العمل الحكومي في البلاد، كونه قام أول أمس بأطول زيارة حكومية في تاريخ الجزائر وذلك من خلال تفقده وتدشينه لأكثر من 30 مشروعا على مستوى مختلف بلديات الجزائر العاصمة، في جولة انطلقت في حدود الساعة السابعة ونصف صباحا من باب الوادى، وانتهت على العاشرة ليلا ببلدية الأبيار.