عقب تسجيل 59 مخالفة في هذا المجال

سجلت الجزائر خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري، 59 مخالفة متعلقة بالصرف تخص أشخاص طبيعيين (مسافرين) وتقدر بـ 122.299 مليون دج أي ما يعادل 1.027 مليون أورو، وذلك على مستوى كل التراب الوطني.

أوضحت آخر الأرقام الصادرة عن الإدارة العامة للجمارك، أن هذه المخالفات تتعلق بـ 62 مسافرا من جنسيات جزائرية، فرنسية، صينية، تركية، إيطالية، سعودية، وكذا من جنسيات أخرى حيث نجمت عن هذه المخالفات فرض غرامات تصل إلى 297.41 مليون دج، وتتمثل المبالغ المحجوزة في 22.209 مليون دج، و114.800 دينار تونسي، و1.380 مليون أورو، و237.694 دولار أمريكي، 190 فرنك سويسري، 595 دينار ليبي، 26.000 ورقة نقدية مزورة بالدولار الأمريكي، و كذا 700.000 بوليفار (عملة فنزويلا).

أما بخصوص طبيعة المخالفات التي تم تسجيلها فيتعلق الأمر خاصة بالتصريح الكاذب وعدم الامتثال لالتزام التصريح وعدم الامتثال للإجراءات اللازمة، وكذا عدم الحصول على التراخيص المطلوبة أو عدم احترام الشروط المتعلقة بها.

جدير بالذكر، أن مصالح الجمارك، سجلت خلال سنة 2018 ما يعادل 69 مخالفة تتعلق بالصرف تخص أشخاص طبيعيين ذات قيمة إجمالية تقدر  بأزيد من 690.139 مليون دج، بما يقارب 5.985 مليون أورو.

قمر الدين.ح