الوفود المشاركة تشتكي سوء التنظيم بسبب الملاعب والفندقة

تواصلت أزمة المقاعد الخالية في مدرجات الملاعب البرازيلية خلال المباراة الثانية لمنتخب البرازيل صاحب الأرض في كوبا أمريكا 2019 ضد فنزويلا فجر الأربعاء التي حسمها التعادل بدون أهداف ضمن المجموعة الأولى.

وذكر موقع “غلوب سبورت” البرازيلي أنه كانت هناك تذاكر متاحة عبر الموقع الرسمي للمسابقة حتى يوم اللقاء، رغم إعلان اللجنة المنظمة عن بيع كل التذاكر في وقت سابق وبحسب الموقع الرسمي للكوبا فقد تم بيع 39.622 تذكرة من أصل 48 ألف تذكرة سعة الملعب وهو ما ظهر جليا في الملعب وتمثل أزمة الملاعب الخالية في البرازيل خلال الكوبا إحدى الأزمات المتعلقة بالبطولة التي تنظمها الدولة الأكثر تتويجاً بكأس العالم وستقوم اللجنة المنظمة بمناقشة الأزمة خلال الفترة المقبلة، خاصة أن هناك تعارضا بين ما يقال عن بيع التذاكر ووجود مقاعد خالية.

وبعيداً عن الملاعب الخاوية فإن هناك أزمات أخرى تتعلق بأرضيات الملاعب تطرق إليها ليونيل سكالوني وكارلوش كيروش مدربا الأرجنتين وكولومبيا على الترتيب، بالإضافة إلى أزمة الأمور اللوجيستية المتعلقة بالفنادق التي تحدث عنها مدرب الإكوادور رفائيل دوداميل.

يذكر أن كوبا أمريكا 2019 هي ثالث حدث مهم تنظمه البرازيل في غضون خمس سنوات بعد كأس العالم 2014 وأولمبياد 2016.