كتيبة بلماضي تبدع في الأشواط الأولى وتعمل على تسيير اللقاءات في الثانية

 حقق تعداد المنتخب الوطني أرقاما مميزة في الدور الأول والثمن نهائي كأس أمم إفريقيا 2019 التي تجرى فعالياتها في الفترة الحالية إلى غاية الـ19 جويلية الجاري بمصر.

وأظهر تعداد المنتخب قوة كبيرة في الأشواط الأولى من المباريات حيث تمكن أشبال الناخب الوطني الشاب من تسجيل 6 أهداف من أصل الـ9 التي دونوها منذ انطلاقة المنافسة، وكانت البداية أمام منتخب كينيا حيث دون بونجاح الهدف الأول في (د24) قبل أن يعزز زميله محرز التقدم بهدف ثاني في (د43)، كما دون “المحاربون” ثلاثية كاملة في اللقاء الثالث أمام تنزانيا في الشوط الأول وكانت البداية من إسلام سليماني، الذي انفرد بالحارس ووضع الكرة في الشباك في (د34) قبل أن يدون وناس أدم زميله ثنائية في (د39و46)، وفي الدور الثمن نهائي تمكن بلايلي من تدوين الهدف الأول في الشوط الأول في (د24)، ليبثت تعداد الخضر قوتهم في الأشواط الأولى ويؤكدون قيمة العمل الكبير الذي يقوم به التعداد والطاقم الفني لاختار اللاعبين الأكثر جاهزية للمشاركة.

من جانب آخر دوّن الخضر 3 أهداف في الأشواط الثانية من المباريات الـ4 التي خاضها التعداد وكانت البداية من مواجهة السنغال في الجولة الثانية من دور المجموعات والتي عرفت تسجيل بلايلي يوسف الهدف الوحيد في (د49)، ليعيد “الأفناك” الكرة في لقاء غينيا، الأخير في ثمن نهائي المسابقة، حيث دون محرز الهدف الثاني في (د57)، قبل أن يختتم وناس مهرجان الأهداف في (د82) من عمر المواجهة.

ويعد هجوم الخضر الأقوى في البطولة لغاية اللحظة حيث دون 9 أهداف في حين لم يتلق الخط الخلفي أي هدف، على ان يواجه الخضر غدا منتخب كوت ديفوار الذي يعد ثاني أقوى هجوم في البطولة، بعدما دون 6 أهداف، في حين تلقى دفاع الأفيال هدفين.

إيسري.م.ب