كينيا تنفي رحيل لاعبها بسبب الهجمة العنصرية عقب لقاء الجزائر

أبقت كينيا ومدغشقر على آمالهما ببلوغ ثمن النهائي، بتحقيق كل منهما فوزا تاريخيا، الأولى على تنزانيا 3-2 ضمن المجموعة الثانية، والثانية على بوروندي بهدف نظيف ضمن الثالثة.

وحقق المنتخب الكيني فوزه الثاني فقط في تاريخ مشاركاته في البطولة، والأول منذ عام 2004 (على بوركينا فاسو بثلاثية نظيفة في الدور الأول) بعدما نجح في قلب الطاولة وتحقيق ريمونتادة أما تنزانيا في لقاء شهد تبادل المنتخبان السيطرة على المجريات والنتيجة، بدءا بتقدم تنزانيا عبر سايمون مسوفا في الدقيقة السادسة، ليعادل ميكايل أولونغا لكينيا في الدقيقة 39، قبل دقيقة فقط من تقدم تنزانيا مجددا عبر مبوانا ساماتا حيث قلب المنتخب الكيني الأمور في الشوط الثاني، عبر هدفي يوهانا أومولو (62)، قبل أن يحسم أولونغا النتيجة لصالح منتخب بلاده في الدقيقة 80 بكرة بعيدة المدى لامست القائم الأيسر واستقرت في الشباك.

وانفردت الجزائر بصدارة المجموعة بست نقاط، محققة فوزها الثاني بعد أول على كينيا 2-صفر، بينما تلقت السنغال الخسارة الأولى (فازت على تنزانيا 2-صفر أيضا في الجولة الأولى).

 إتحادية نجوم المراهابي تنفي رحيل أوكاكا

 نفى الاتحاد الكيني لكرة القدم، الإشاعات حول مغادرة أحد لاعبيه مصر بسبب تعرضه لتعليقات عنصرية خلال مباراة بلاده أمام الجزائر، في الجولة الأولى من دور المجموعات لكأس أمم إفريقيا وقال المنسق الإعلامي لمنتخب كينيا، كين أوكاكا، في تصريحات رسمية، إنه لا صحة للشائعات الأخيرة، وأن اللاعب موجود بشكل طبيعي في صفوف المنتخب وكان الموقع الرسمي للجنة المنظمة لبطولة القارة السمراء، قد أعلن أن اللاعب الكيني، دينيس أوديامبو، تعرض لهتافات عنصرية في وسائط التواصل الاجتماعي بعد مباراة منتخب “محاربي الصحراء”، ونظيره الكيني، في المباراة الأولى للطرفين في بطولة كأس الأمم الإفريقية.

مدغقشر على أبواب التأهل

وباتت مدغشقر على مشارف ثمن النهائي بفوزها التاريخي على بوروندي في الإسكندرية في ختام الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية وتدين مدغشقر بفوزها الأول في مشاركتها الأولى للاعب وسط شارلروا البلجيكي ماركو إيلايماهاريترا الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 76 وأكدت مدغشقر عرضها الرائع في المباراة الأولى أمام غينيا عندما أرغمت الأخيرة على التعادل 2-2، فرفعت رصيدها إلى 4 نقاط في المركز الثاني بفارق نقطتين خلف نيجيريا التي كانت تغلبت على غينيا 1-صفر الأربعاء في افتتاح الجولة الثانية للمجموعة وباتت أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي بتصدرها برصيد 6 نقاط.

تحد صعب أمام نيجيريا الأحد

وتخوض مدغشقر مباراتها الثالثة الأخيرة في المجموعة ضد نيجيريا الأحد، ويكفيها التعادل لمرافقة الأخيرة إلى ثمن النهائي باعتبارها وصيفة للمجموعة، كما أن النقاط الأربع التي تملكها الآن، قد تخول لها التأهل كأحد أفضل أربع منتخبات تحتل المركز الثالث في المجموعات الست واستحق المنتخب الملغاشي الفوز لأنه كان الطرف الأفضل أغلب فترات المباراة، وخلق مهاجموه العديد من الفرص التي تفننوا في إهدارها خاصة شارل أندريا وفانيفا أندرياتسيما، كما أن تألق حارس بوروندي جوناثان ناهيمانا حال دون افتتاح مدغشقر التسجيل في وقت أبكر وأتى الهدف من ركلة حرة مباشرة من حافة المنطقة سددها إيلايماهاريترا قوية رائعة بيمناه وأسكنها الزاوية اليمنى البعيدة للحارس ناهيمانا (76).