اتحاد بسكرة

الشتائم لاحقت لكناوي في 20 أوت وبن قويدر وبناي تألقا

خيب فريق اتحاد بسكرة أنصاره بعد أن أخفق في الحفاظ على التعادل المحقق أمام شباب بلوزداد في اخر انفاس المقابلة لاسيما وأن سوء تفاهم بين الحارس بوالكروش والمدافع سيود سمح لنساخ بافتكاك الكرة محرزا هدف التقدم في وقت قاتل جدا وهو ما حرم الاتحاد من العودة بنتيجة إيجابية.

لا يزال المدرب لكناوي يعاني من الشتائم لاسيما وأن أبناء الزيبان عبروا عن تذمرهم الكبير من الطريقة التي سير بها اللقاء خاصة بعد تعديل النتيجة من طرف بن قويدر حين فضل ركون رفقاء سامر إلى الخلف بنية الحفاظ على النتيجة والاكتفاء بتغييرات دفاعية، فيما واصلت الإدارة دعمها للكوتش وأكدت تمسكها به.

واصل قائد اتحاد بسكرة عطاءاته الإيجابية في الميدان حيث وقف الند للند لهجمات الفريق البلوزدادي وعرف كيف يقود رفقاءه من خلال نصائحه لبوكاروم بما أن كل الخطر كان من الجهة اليمنى يذكر أن أنصار لعقيبة أعجبوا كثيرا بمهارات كل من بن قويدر وبناي اللذان كانا سما قاتلا في دفاع السياربي.

هشام رماش