جلسة قمار تحولت إلى حرب بالأسلحة البيضاء أسفرت عن تحطيم 7 سيارات

أصدرت أول أمس، محكمة الأربعاء بالبليدة قسم الجنح، أحكاما تتراوح ما بين 3 و10 سنوات حبسا نافذا في حق المتورطين في شجار بالأسلحة البيضاء وقع يومي 12 و13 أفريل الجاري بحي شعبي بالأربعاء.

وضح مجلس قضاء البليدة، في بيان له أول أمس، تحوز “السلام” على نسخة منه، أنه عقب استكمال التحريات التي تمت مباشرتها عقب توقيف 10 أشخاص من بين المتورطين في الشجار الذي وقع بين فريقين يوم 12 أفريل الجاري والذي استمر إلى غاية الثانية صباحا من اليوم الموالي، تم تقديم المعنيين أمام النيابة الأربعاء الماضي، أين توبعوا بتهم تكوين جمعية أشرار للإعداد لإرتكاب الجنح، الضرب والجرح العمدي المتبادل بسلاح، حمل أسلحة استعملت في تجمهر تمت تفرقته بالقوة، والمشاركة في مشاجرة، وكذا التحطيم العمدي لملك الغير وحيازة أسلحة من الصنف السادس دون سبب مشروع ومخالفة مرسوم الحجر الصحي.

ووفقا لذات البيان فإن، هذه الأفعال منصوص ومعاقب عليها بالمواد 99 الفقرة 02، 177 الفقرة 02، 266، 268، 407 و459 من قانون العقوبات، والمادة 39 من الأمر 97/06 المتعلق بالعتاد الحربي والأسلحة والذخيرة.

وبموجب إجراءات المثول الفوري، أحيل المتهمون العشرة أمام قسم الجنح، أين أصدرت المحكمة أحكاما تقضي بمعاقبة 7 من المتهمين الحاضرين بـ 5 سنوات حبسا نافذا و200 ألف دج غرامة نافذة، ومعاقبة متهم واحد بـ 3 سنوات حبسا نافذا و100 ألف دج غرامة نافذة وببراءة متهمين اثنين، فيما تم معاقبة المتهمين الثلاثة الغائبين بـ 10 سنوات حبسا نافذا، و500 ألف دج غرامة نافذة مع إصدار أوامر بالقبض عليهم.

هذا وتعود وقائع هذه القضية، وفقا لما جاء في المصدر ذاته، إلى تاريخ 12 أفريل الجاري، أين كان بعض الأشخاص من سكان حي 5 جويلية 1926 ببلدية الأربعاء يلعبون القمار أمام إحدى العمارات، حيث طلب منهم أحد سكان هذه العمارات تغيير مكان لعبهم والكف عن الكلام الفاحش ليندلع بعدها شجار بين المجموعتين التي انضم إلى كل واحد منها أشخاص آخرين والذين فروا جميعا فور تدخل عناصر الدرك الوطني، وفي نفس الليلة عاود نشوب شجار ثان بين الفريقين استمر إلى غاية الساعة الثانية صباحا من اليوم الموالي، لم يتفرق إلا بتدخل عناصر الدرك الوطني ونتج عنه تسجيل إصابات مختلفة في صفوف المتشاجرين من الفريقين علاوة على تخريب 7 مركبات مملوكة لبعض سكان الحي غير المعنيين بالشجار.

وعلى إثر ذلك منحت نيابة الجمهورية لدى محكمة الأربعاء، إذنا بتفتيش مساكن الأشخاص المتورطين في الشجار بعد تحديد هويتهم، أين ألقت عناصر الدرك الوطني القبض على 10 منهم من بينهم 8 مسبوقين قضائيا وبحوزتهم مجموعة من الأسلحة البيضاء تتمثل في سيف وسكاكين من الحجم الكبير، خناجر من مختلف الأحجام، منشار، قضيب حديدي، وكذا عصي خشبية.

آمال سلامي