جمعية عين مليلة

يواصل فريق جمعية عين مليلة تحضيراته الجدية لمباراة الجولة الثالثة أمام اتحاد العاصمة المرتقبة يوم السبت بملعب عمر حمادي ببولوغين، حيث قرر الطاقم الفني بقيادة المدرب عز الدين آيت جودي برمجة مباراتين وديتين أمس الإثنين أمام كل من هلال شلغوم العيد ومولودية قسنطينة المنتميين إلى قسم وطني الهواة على أن يكون قد قسم التعداد إلى تشكيلتين الأولى استقبلت أبناء “الشاطو” بملعب دمان ذبيح فيما كانت الثانية على موعد للتباري مع الموك بملعب عبد المالك رمضان بقسنطينة.

المدرب كان أمام فرصة وضع بعض الروتوشات على جاهزية التعداد

وبحث الطاقم الفني من خلال برمجة مباراتين وديتين في نفس اليوم منح الفرصة لكافة العناصر تحسبا لتجهيزها للمواعيد القادمة التي تنتظر ” لاصام ” ولو أن الإشكال يكمن في غياب المدرب آيت جودي عن إحدى المباراتين، وهو ما قد يتسبب في فقدان الرغبة المطلوبة لدى اللاعبين هذا وسيعمل مساعده على ضبط كل كبيرة وصغيرة حتى انه سيسجل المباراة من اجل رؤية مردود التشكيلة.

تأخر تسريح الإعانات يورط الإدارة

 هذا وبعد تأخر تسريح الإعانات التي وعدت بها السلطات المحلية والمقدرة بأربعة ملايير سنتيم، شرعت الأسماء الجديدة في المطالبة بتسوية أموالها العالقة وهو ما قد يهدد مستقبل “لاصام” الباحثة عن تجنب سيناريو الموسم الماضي بعد أن ضمنت البقاء في قسم الكبار في آخر لحظة وهو ما قد يعيق المرحلة القادمة خاصة وأن التعداد سيفقد الرغبة في مواصلة تحسين المشوار الذي باشر اللاعبون في إعداده .

     هشام رماش