نفى المحامي مقران آيت العربي، منسق الحملة الإنتخابية لعلي غديري، الأخبار القائلة بحرص اللواء المتقاعد على حذف اللغة الفرنسية من الإدارات والمدارس حال فوزه في الرئاسيات، وكتب في منشور له على صفحته في “الفايسبوك” “… أنفي رسميا هذه المعلومات”.