اصطدم مواطن من البليدة بخطأ وصفه بالفادح وغير مقبول اثر استخراجه لشهادة زواجه من مصلحة الحالة المدنية، حيث تم تسجيل ساعة تاريخ زواجه في منتصف الليل، الأمر الذي تسبب في ذهول المواطن الذي اضطر لتغيير التاريخ مرددا “البلديات في النهار وما يخدموش فما بالك في الليل”.